12 juin 2010

طرفاية تشرب الملح من الهواء و من اللحم

وضعية المجزرة البلدية بطرفاية كارثية و تثير الاشمئزاز، هذه خلاصة القول، اما تفصيل القول فان اعداد اللحوم بطريقة تقليدية في الهواء الطلق هو اسلم من المجزرة البلدية بطرفاية التي لا تتوفر لا على ماء و لا على كهرباء بل هي مكان لتجميع الجراثيم و ضمان تكاثر الكلاب قرب الشاطئ
داخل المجزرة، الذبح و السلخ يتم بشكل غير صحي و غسل الذبائح يتم بماء البحرالملوث لقربه من الميناء و ما تخلفه قوارب الصيد
نعلم بان اللحم يتأثر بسهولة بالجراثيم الموجودة في الهواء فكيف اذا اضفنا اليه ملوثات الماء
و الامر لا يقتصر على طريقة الذبح و السلخ و اسلوب التنظيف بل يتعداها الى طريقة النقل التي تتم غالبا بواسطة عربات مجرورة بواسطة الدواب و هذه العربات المكشوفة تستعمل ايضا في نقل كل شيئ و اي شيئ: من الناس الى البضائع و الامتعة و القمامة و التراب... لا أتصور ان من يرى طريقة تجهيز اللحوم سيستهلكها

Posté par prof-a-Tarfaya à 12:18 - - Commentaires [0] - Permalien [#]


Commentaires sur طرفاية تشرب الملح من الهواء و من اللحم

Nouveau commentaire